Qasim Akram

لم يدر في مخيلة البريطاني “قاسم محمد أكرم” أن شوقه الكبير للحج ورؤية الكعبة ستكون خير خاتمة لحياته ليكون من بين شهيدين بريطانيين في حادثة رافعة الحرم المكي، التي شهدت أيضا إصابة ثلاثة من الجنسية ذاتها.
وطالما حلم قاسم “32 عاما” والذي يعمل سائقا خاصا وهو أب لأربعة أطفال أصغرهم عمره سنتان، بأن يحج إلى بيت الله الحرام، فجاء قبل أيام قليلة بصحبة والديه المسنين إلى بلاد الحرمين الشريفين، في حين وصل إلى مكة المكرمة صباح يوم الجمعة اي قبل الحادث بساعات قليلة، بحسب “ميرور” البريطانية.
وقاسم أحد أبناء مقاطعة مانشستر في المملكة المتحدة وقد استشهد في الحادث بعد أن كانت المسافة بينه وبين والديه المسنين 46 مترا فقط فكتب الله النجاة لهم واختار الابن ليكون شهيدا في أعظم بقاع الأرض قاطبة.
وبحسب MBC خيم الحزن على موطن الأسرة التي تعيش في قرية بولتن التابعة لمقاطعة مانشستر الكبرى التي تشهد لقاسم بأنه يتمتع بأخلاق طيبة، الأمر الذي جعل الجالية الإسلامية فيها تبدي تعاطفا كبيرا عائلة قاسم عندما نشرت صورته على صفحة مسجد القرية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، مؤكدةً حرصها على مشاطرة أهل الفقيد أحزانهم.
وقال صديق وعضو المجلس المحلي في بولتون أختار زمان انه رأى قاسم قبل أيام فقط من وفاته وذلك يوم الأربعاء، مشيرا إلى أنه كان دائم الابتسام وطلب منه نصائح قبل الحج لأنه أدى المناسك العام الماضي.قاسم أكبر

انشر لاصدقائك وكن مميز بكل جديد


برودكاست

0 التعليقات:

إرسال تعليق



برودكاست برودكاست فيديو برودكاست صور برودكاست جديد broadcast MBC PRO SPORTS , كيف تحمل من اليوتيوب , how download from youtube , convert youtube to mp3 , تحميل tubemate , تحميل snaptube