المندي طبق تقليدي حضرمي اشتهر به اهل محافظتي حضرموت و شبوة شرق اليمن ومنتشر في أنحاء الجزيرة العربية وأقطار عربية مختلفة مثل الأردن ومصر وسورية وفلسطين والسعودية ودول الخليج عامة.[1] الفكرة من المندي أو الزرب هي أن ينضج اللحم بالحرارة وأن يندى الدهن على اللحم وما تلاه من الأسفل من رز ، والأصل فيه أن يؤخذ كبش بوزن لا يقل عن 7 كيلو غرامً (لأنه إن كان غير ذلك فسوف ينسلخ اللحم عن العظم من شدة الحرارة ويفقد الطبق منظره وطعمه) ويتبل بالإضافات قبل وقت مناسب من بدء الطهي، ثم يُشك بسيخٍ مصلّبٍ من الرقبة إلى الإلية ليعلق مقلوباً في التنور المبني تحت الأرض والمعد لهذه الغاية، وعلى أن تكون نار التنور عظيمة وقد مات فيها اللهب واستحالت جمراً متوهجاً،

 

 

وجُعل فوقها حلّة كبيرة فيها ما يراد طبخه من الرز أو الفريك مع الماء وما يضاف إلى مثل ذلك، ثم يعلق الكبش من سقف التنور كما ورد ذكره، ويطمر غطاء التنور بالتراب ويترك لثلاث أو أربع ساعات، ويقدم في المنسف. بهذه الطريقة يندى الدهن من الإلية في الأعلى على ما تلاها من اللحم وينساب إلى الأسفل على الرز أو الفريك، ولأن هذه الطريقة صعبة وتحتاج لوقت طويل ولنوع محدد من اللحم لا يتوفر بسهولة مع ما يحمله من دهون ، فقد ابتكر الناس طرقاً عديدة مطورة لتقديم المندي، فصار يقدم من أكثر أنواع اللحوم مقطعة لا ذبائح كاملة، ويطبخ في أفران أقل حجماً وحرارة، وتم الاستغناء في مرات كثيرة عن الرز أو الفريك، ولعل أكثر إصدارات المندي شهرة هو الشاورما.

هههههههههههههههه



برودكاست

0 التعليقات:

إرسال تعليق



برودكاست برودكاست فيديو برودكاست صور برودكاست جديد broadcast MBC PRO SPORTS , كيف تحمل من اليوتيوب , how download from youtube , convert youtube to mp3 , تحميل tubemate , تحميل snaptube